إثيوبيا تُقدّم عرضًا للسودان بشأن سد النهضة

الاتحاد برس

 

أفادت وسائل إعلامية اليوم السبت، أن إثيوبيا عرضت على السودان الاطلاع على تفاصيل الملء الثاني لسد “النهضة” المزمع في يوليو/تموز المقبل.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن مسؤول بوزارة الخارجية السودانية (وهو عضو فريق التفاوض حول السد) قوله: “إثيوبيا عرضت قبل ساعات إطلاعنا على تفاصيل الملء الثاني للسد، من الواضح أن إثيوبيا قدمت هذا العرض لترفع عنها الضغط السوداني والإقليمي والدولي”.

وأضاف المصدر : “يأتي هذا العرض من إثيوبيا، مع أنها تبدأ اليوم السبت الاستعداد للملء الثاني، بتفريغ ما بين 600 مليون ومليار متر مكعب من الماء؛ لتختبر عمل بوابات السد”.

وتابع المسؤول السوداني: “أي مشاركة للمعلومات بدون اتفاق قانوني ملزم هو منحة أو صدقة من إثيوبيا يمكن أن توقفها في أي لحظة كما ترى هي أو تقرر، وهذا أمر شديد الخطر على مشاريعنا الزراعية وخططنا الاستراتيجية”.

ولم ترد أية معلومات حول الرد السوداني على العرض  الإثيوبي.

وفي وقت سابق أكّد وزير المياه والري والطاقة الإثيوبي “سيليشي بيكيلي”، أن بلاده أحرزت تقدمًا ملحوظًا في بناء السد مع قرب موسم الأمطار.

وفي الجهة المقابلة، أعلن المتحدث باسم الخارجية السودانية أن بلاده ستبلغ مجلس الأمن بعدم حدوث تقدم في محادثات “كينشاسا” بشأن سد النهضة، مؤكدًا أن إثيوبيا غير متعاونة وتقوم بعرقلة المفاوضات بشأن السد.

يُذكر أن المفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا والتي احتضنتها العاصمة الكونغولية “كينشاسا” مطلع الشهر الجاري باءت بالفشل دون إحراز تقدم يُنهي الأزمة المستمرة منذ قرن من الزمان.

قد يعجبك ايضا