رسميًا.. إسرائيل تبرم اتفاقيتي سلام مع كل من من الإمارات والبحرين

الاتحاد برس

 

أبرمت إسرائيل رسميًا اليوم الثلاثاء اتفاقيتي سلام مع دولتي الإمارات والبحرين وذلك في البيت الأبيض بمشاركة الرئيس الأميركي “دونالد ترامب”.

ووقّع “نتنياهو” و”بن زايد” و”الزياني” عن دولهما اتفاقيتي السلام، والذي أطلق عليها اتفاقيات “أبراهام”، فيما أعرب الرئيس الأميركي في كلمته أن توقيع اليوم بين القادة هو أول اتفاق سلام مع إسرائيل ودول عربية بعد أكثر من ربع قرن، مؤكدًا أن الكثير من الدول سوف تتبع هذا الاتفاق.

وقال “ترامب” إن “اتفاق السلام” الذي تم توقيعه بين الإمارات والبحرين وإسرائيل يكسر قيود الماضي. وأضاف : “اليوم ندشن فجرًا جديدًا في الشرق الأوسط ونأخذ خطوة جديدة نحو منطقة يعيش فيها الناس بأمن وسلام”.

وتابع: “إسرائيل والإمارات والبحرين سوف ينشؤون سفارات ويبدأون التعاون كشركاء وسوف يعملون سويا فهم أصدقاء وسيفتح الباب أمام المسلمين للصلاة في القدس”. فيما ذكر أن “هذه الاتفاقية تعد أساسًا لسلام شامل في المنطقة”.

بدوره، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”: “إن السلام سيتوسع ليضم دولًا عربية أخرى، ليصبح من الممكن بعد ذلك إنهاء الصراع العربي الإسرائيلي إلى الأبد”.

ونوه أيضًا إلى أن “المنافع الاقتصادية العظيمة لشراكتنا يمكن الإحساس بها في كل المنطقة، وستصل لكل مواطنينا”.

أما وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، فأكّد أن هذا السلام يمثل “فكرًا جديدًا سيخلق مسارًا أفضل وسيغير وجه الشرق الأوسط”.

كما شدد على أن هذه المعاهدة “إنجاز تاريخي لكل من أميركا وإسرائيل والإمارات”.

يذكر أن اتفاقية السلام أبرمت في فعالية رسمية كان على رأس حضورها الرئيس الأميركي ورئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” ووزير الخارجية الإماراتي “عبدالله بن زايد” وأيضًا وزير خارجية البحرين “عبد اللطيف الزياني”.

 

قد يعجبك ايضا