إصابة شخص برصاص مسلحين مجهولين شرقي دير الزور

الاتحاد برس

 

أصيب موظف في الإدارة الذاتية، أمس السبت، برصاص مسلحين مجهولين ببلدة شرقي دير الزور، شرقي سوريا.

وقال مصدر محلي من بلدة الجرذي ٧٠ كم شرقي دير الزور، إن مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على الشاب أحمد العلي وهو موظف في بلدية الجرذي التابعة لمجلس دير الزور المدني.

وأصيب “العلي” بثلاث طلقات نارية في أنحاء مختلفة من جسده، وفقاً لما ذكره المصدر.

ونقل “العلي” نقل على إثرها إلى  أحد مشافي الحسكة لتلقي العلاج “وهو بحالة خطرة جداً”، وفقاً لما نقله المصدر من أحد الأطباء في المشفى.

وفي الآونة الأخيرة، شهد ريف دير الزور الشرقي ازدياد حالات الاغتيال التي طالت عناصر لقوات سوريا الديمقراطية وموظفين لدى مؤسسات الإدارة الذاتية ووجهاء عشائر وسكاناً مدنيين.

وقبل يومين، تبنى كل تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) والقوات الحكومية، عبر معرفات مقربة منهما، عملية اغتيال عنصر لقسد في بلدة أبو حمام شرق دير الزور.

قد يعجبك ايضا