إصابة عشرات الفلسطينيين خلال مظاهرات قرب السياج الفاصل في قطاع غزة

الاتحاد برس

 

أصيب نحو 20 فلسطينيا بالرصاص الحي والمطاطي وبحالات اختناق، في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي، خلال مشاركة المئات في تظاهرة قرب السياج الفاصل شرق محافظة خان يونس، جنوب قطاع غزة .

المظاهرة جاءت بدعوى من الفصائل الفلسطينية للاحتجاج على تشديد الحصار الإسرائيلي على القطاع. وقد سبقها مهرجان ألقى خلاله كلمات تحث على استمرار الفعاليات لرفض الإجراءات الإسرائيلية بحق أهالي القطاع.

 وقال سهيل الهندي عضو المكتب السياسي لحركة حماس في حديث لـ “سبوتنيك”، إن هناك توافقا وطنيا فلسطينيا في القطاع على استمرار الفعاليات الشعبية لكسر الحصار الإسرائيلي.

وأضاف أن إسرائيل لن تنعم بالهدوء وهي تمنع عن غزة الدواء والغذاء، وعليها وقف كل أشكال المماطلة والتسويف فيما يخص رفع حصار غزة والسماح بإعادة إعمارها، وعلى العالم والوسطاء أن يتحملوا مسؤوليتهم تجاه أكثر من مليوني فلسطيني في قطاع غزة.

من جانبها، أطلقت قوات الجيش الإسرائيلي المرابطة خلف السياج الفاصل الرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه الشبان الذين عمدوا إلى رشقها بالحجارة وإطلاق بالونات حارقة.

وكان الجيش الإسرائيلي قد عزز قواته على حدود قطاع غزة، تحسبا لتجدد المواجهات مع المواطنين الفلسطينيين عند السياج الإلكتروني المحيط بالقطاع.

قد يعجبك ايضا