إصابة عنصرين من قوات دمشق برصاص مجهولين بريف درعا

الاتحاد برس

أصيب عنصرين من الشرطة التابعة لحكومة دمشق ، يوم أمس الأربعاء، إثر استهداف مسلحين مجهولين آلية عسكرية للشرطة في مدينة داعل بريف درعا، جنوبي سوريا.

كما إن المهاجمين استخدموا أسلحة رشاشة وأطلقوا النار نحو السيارة ما أدى إلى إصابة عنصرين، نُقلا إلى المشفى الوطني في مدينة درعا المحطة.

وشهدت مدينة داعل بعد الحادثة استنفاراً أمنياً لعناصر “المخابرات الجوية”، التي تسيطر على المدينة وتنتشر حواجزها بين أحيائها.

وسمع دوي رشقات من النار بالتزامن مع انتشار دوريات” للمخابرات الجوية “في المدينة، ومداهمة عدد من المنازل، وسط إغلاق كافة المحال التجارية ، وشلل تام لحركة الناس في شوارعها. وقامت القوات الأمنية باعتقال أربعة أشخاص متهمين بتنفيذ الهجوم.

يذكر إن المخابرات الجوية اعتقلت الشاب فادي عمر داغر الحريري، أثناء مروره على أحد الحواجز التابعة للمخابرات الجوية  يوم الثلاثاء الفائت.

قد يعجبك ايضا