إصابة مدنيين بانفجار سيارة مفخخة في رأس العين شمالي سوريا

الاتحاد برس 

 

ضرب انفجار مدينة رأس العين/ سري كانيه في ريف الحسكة شمالي سوريا، مما أدى لإصابة عدد من المدنيين بجروح متفاوتة.

وتباينت الأنباء فيما إذا كان الانفجار ناجم عن سيارة مفخخة أم عبوة ناسفة، والذي أدى لإصابات بصفوف المدنيين إضافة لأضرار مادية في المكان.

ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الانفجار وقع ظهر اليوم في منطقة رأس العين الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل غرفة عمليات “نبع السلام”، بريف الحسكة.

أما وكالة “سانا” التابعة لحكومة دمشق فأكدت أن الانفجار ناجم عن سيارة مفخخة، وقالت إنه حدث “في الشارع العام جانب أحد المقاهي في مدينة رأس العين ما تسبب بإصابة عدد من المدنيين بجروح طفيفة ووقوع أضرار مادية في ممتلكات الأهالي”.

يذكر أنه في 23 من آذار الجاري، هز انفجار  مدينة رأس العين (سري كانييه) ضمن مناطق نفوذ القوات التركية والفصائل الموالية لها بريف الحسكة.

وتبين أنه ناجم عن سيارة انفجرت على طريق الصناعة شرق رأس العين، ما أدى لمقتل سائقها وسقوط جرحى كحصيلة أولية، بالإضافة لحدوث أضرار مادية في المنطقة.

 

قد يعجبك ايضا