إصابة 6 إسرائيليين في هجومين بالسكاكين وبنيران “صديقة”

21

جرت خلال الـ24 ساعة الماضية اشتباكات حادة بين جنود إسرائيليين ومدنيين فلسطينيين في مناطق مختلفة من الضفة الغربية وقطاع غزة، أدت إلى مقتل 13 شخصاً وإصابة أكثر من 220 آخرين.

وأعلنت وزارة الصحة في رام الله قبل قليل، مقتل ستة فلسطينيين السبت، اثنان منهم برصاص الجنود الإٌسرائيليين بمدينة القدس، وآخران لفظا أنفاسهما متأثرين بإصابتهما في مواجهات سابقة، إضافة إلى طفلين شرقي “خان يونس.”

وقالت المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية، لوبا سامري، إن شاباً فلسطينياً طعن اثنين من الجنود قرب “باب دمشق” بالقدس القديمة، فقام أفراد الشرطة بإطلاق النار عليه وأردوه قتيلاً، مشيرةً إلى أن جنديين آخرين أصيبا خلال إطلاق النار.

فيما قام شاب فلسطيني بطعن رجلين يهوديين متشددين دينياً، في نفس المنطقة، ما أسفر عن إصابتهما بجروح بين طفيفة ومتوسطة، وقامت الشرطة بإطلاق النار عليه، ما أسفر عن مقتله على الفور.

وأعلنت الإذاعة الإسرائيلية أن الشرطة تجري تحقيقاتها فيما إذا كان أحد أفرادها الجرحى في هجوم منطقة “باب العامود”، قد أصيب بنيران زملائه عن طريق الخطأ.

قد يعجبك ايضا