إلقاء القبض على الضابط “حيّان صالح” قاتل الطبيب “كنان علي”

الاتحاد برس

 

 

أفادت وكالة “سانا” التابعة لدمشق أنّ قوات الشرطة ألقت القبض على المتهم بقتل طبيب القلبية كنان علي، في مدينة اللاذقية، وتفاوتت المعلومات حول هوية القاتل.

 

وذكرت صفحة “شبكة أخبار اللاذقية” على “فيس بوك” أنَّ “الأجهزة الأمنية تمكنت من معرفة الفاعل وإلقاء القبض عليه، دون تقديم أي معلومات أخرى عن دوافع الجريمة”، فيما قالت “سانا” أن القاتل يدعى “ح.ص”، وكان متواجدًا في دمشق فتم إرسال دوريات إلى دمشق وإلقاء القبض عليه كما تم حجز سيارته وضبط حقيبة سوداء داخلها تحتوي عدة أجهزة خاصة بصيانة الأجهزة الكهربائية والإلكترونية.

 

وأوضحت الوكالة أن المتهم اعترف بإقدامه بعد التخطيط المسبق على تفخيخ جهاز قياس حرارة إلكتروني “خاص بفحص مرضى كورونا” والحضور ليلاً إلى عيادة الطبيب المذكور أعلاه وتعليق الجهاز على باب العيادة بهدف قتله بسبب خلافات قديمة ومن ثم غادر إلى دمشق.

 

وكشف موقع “جسر” المحلي أن قاتل الطبيب هو مقدم مهندس يدعى “حيان صالح” الذي ينحدر من مدينة جبلة، حيث كان القاتل على علاقة بخطيبة المغدور الطبيبة لبنى الخير وقام بقتله لأنها انفصلت عنه وارتبطت بالطبيب كنان علي.

 

وأكدت مصادر للموقع أن عائلة الطبيب وعائلة خطيبته كانوا على علم بالجاني منذ اللحظة الأولى لوقوع الجريمة، لكن اعتبارات تتعلق بنفوذ عائلة الضابط، وحسابات أخرى تتعلق بسمعة الفتاة محل الخلاف “الطبيبة لبنى الخير”، قد أجلت عملية القاء القبض على الضابط حتى نهار اليوم، حيث اعترف دون أدنى ضغط بجريمته، قائلاً أنه مستعد لتلقي حكم الاعدام.

 

يذكر أن الدكتور كنان علي توفي إثر جراء نزيف شرياني، بعد تعرضه للقتل في عيادته الخاصة بمحافظة اللاذقية، حيث تدوالت صفحات محلية أن الطبيب تعرض لإطلاق نار مباشر داخل عيادته في مدينة اللاذقية، وأسعف بعد إصابته إلى مستشفى تشرين الجامعي لتلقي العلاج، لكنه فارق الحياة لاحقاً متأثراً بجراحه.

 

 

قد يعجبك ايضا