إنشاء “كوماندوز” في فنزويلا لوقف عمليات أميركية محتملة على منشآت نفطية

الاتحاد برس

كشف الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو،أمس الثلاثاء، إنشاء “كوماندوس عمليات خاص” مكلف التصدي لأعمال تخريبية محتملة قد تقوم بها الولايات المتحدة على أراضيها.

جاء ذلك من خلال كلمة مادوروبثها التلفزيون الحكومي الفنزويلي. و الكوماندوس، ستتولى الرئاسة تنسيقه.

وقال الرئيس الاشتراكي، إن الوحدة الجديدة “ستكون لديها قدرة التحرك في أي مكان في البلاد على مدار الساعة”.

وبحسب قوله، علمت السلطات الفنزويلية أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان يستخدم إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية لتنظيم هجمات على فنزويلا. لكن الآن، وفقًا لما قاله مادورو، سمحت الحكومة الأمريكية لوكالة المخابرات المركزية وعملائها المباشرين بإجراء عملية إرهابية سرية.

وأضاف أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعطى موافقته “على قيام وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه) بأعمال سرية ذات طابع إرهابي ضد فنزويلا”.

ومثل هذه الأعمال الأميركية قد تستهدف “منشآت نفطية أو كهربائية أو عسكرية او انتخابية” على أراضي فنزويلا، مضيفا: “لقد اعتقلنا عميلا اعترف بذلك”.

وفي 11 أيلول/سبتمبر الماضي، أعلن مادورو أن فنزويلا أوقفت مواطنا أميركيا عرف عنه باسم ماثيو جون هيث، ووصفه بأنه “جاسوس”. وهذا الأميركي متهم “بالإرهاب” أمام القضاء الفنزويلي الذي قال إنه كان يخطط لهجمات ضد منشآت نفطية وكهربائية.

قد يعجبك ايضا