إيران … السجن 31 عامًا لأكبر طبري المسؤول سابق في السلطة القضائية

الاتحاد برس

 

حكمت محكمة إيرانية السبت بالسجن 31 عاما بحق أكبر طبري، المسؤول الكبير السابق في السلطة القضائية، بعد إدانته بالفساد وتبييض الأموال واستغلال النفوذ، في إحدى أكثر العقوبات تشددا بحق مسؤول سابق.

ونقل التلفزيون الرسمي الإيراني عن المتحدث باسم السلطة القضائية غلام حسين اسماعيلي أن طبري دين متهم بـ”تشكيل وترؤس شبكة رشوة”، وحكم عليه بالسجن 31 عاما ومصادرة أملاك، إضافة الى غرامات مالية بقيمة 430 مليار ريال إيراني (1,65 مليون دولار).

كما حكم على طبري بالسجن 12 عاما وغرامة مالية قدرها نحو 600 مليار ريال (2,3 مليوني دولار) لإدانته بتهمة تبييض الأموال، بحسب المصدر نفسه.

وبحسب القانون الإيراني، يقضي المدان عقوبة السجن الأقصى الصادرة بحقه (31 عاما في حالة طبري) دون إضافة مدة الحكم الثاني (12 عاما) إليها.

وأوضح اسماعيلي أن من حق طبري استئناف الحكم الصادر بحقه.

وأشار المتحدث باسم السلطة القضائية الى ان الأملاك المصادرة تشمل أربع شقق في شمال طهران، وعقارين تجاريين في وسط العاصمة، إضافة الى خمس قطع من الأراضي في منطقة سياحية معروفة في شمال الجمهورية الإسلامية.

وبدأت في حزيران/يونيو الماضي محاكمة طبري و21 من شركائه المفترضين بتهمة الفساد وتبييض الأموال واستغلال النفوذ. وحظيت الإجراءات باهتمام إعلامي واسع، اذ بث التلفزيون الرسمي على الهواء مباشرة افتتاح الجلسة أمام الغرفة الخامسة لمحكمة الجنايات في طهران، في ما اعتُبرت خطوة نادرة.

 

 

قد يعجبك ايضا