إيران تعتقل عضواً في فريق تفاوضها النووي وزوارق حربية لها تعترض مدمرة أمريكية في هرمز

إيران تعتقل عضواً في فريق تفاوضها النووي وزوارق حربية لها تعترض مدمرة أمريكية في هرمزإيران تعتقل عضواً في فريق تفاوضها النووي وزوارق حربية لها تعترض مدمرة أمريكية في هرمز

الاتحاد برس:

نشرت مواقع مقربة من الحرس الثوري الإيراني، أنباء عن قيام السلطات الإيرانية باعتقال عضو الفريق التفاوضي النووي ” عبد الرسول دري أصفهاني”.




وبحسب المواقع، فإن هذه الأنباء خلقت صراعا واضحا بين الحرس الثوري الإيراني وبين الحكومة الإيرانية حول صحة الاعتقال، والاتهامات التي وُجهت للرجل، وفي مقدمتها التجسس لصالح أمريكا وبريطانيا في إيران.

وحاولت الخارجية الإيرانية نفيه، لأن تأكيدها لصحته يسبب إحراجاً كبيرا للحكومة في قضية الاتفاق النووي.

إيران تعتقل عضواً في فريق تفاوضها النووي وزوارق حربية لها تعترض مدمرة أمريكية في هرمزمن جهته عضو البرلمان الإيراني “حسين علي حاجي”، أكد صحة الانباء حول اعتقال عضو التفاوض، وذلك خلال تصريحات لصحيفة “دولت بهار” التابعة للرئيس الإيراني الأسبق “محمود أحمدي نجاد”.

وقال حاجي: “خلال اجتماعنا المغلق مع مساعد وزير الخارجية الإيرانية، أكد لنا صحة اعتقال أصفهاني، وأنه كان ضمن الوفد الرسمي الإيراني برئاسة جواد ظريف الذي زار تركيا مؤخرا، لكن الخارجية لا تريد الحديث عن هذا الملف في وسائل الإعلام”، مشيراً إلى أن “أصفهاني” خطط للانشقاق عن الوفد الإيراني برئاسة “جواد ظريف” لحظة وصوله إلى أنقرة، ومن ثم اللجوء إلى كندا عن طريق تركيا، لكن هذا المخطط تم إجهاضه من قبل أجهزة الأمن الإيرانية”.إيران تعتقل عضواً في فريق تفاوضها النووي وزوارق حربية لها تعترض مدمرة أمريكية في هرمز

وفي سياق منفصل، اعترضت أربع سفن حربية إيرانية بأسلحتها المكشوفة المدمرة الأمريكية “يو اس اس نيتسه” في مضيق هرمز، واقتربت منها لمسافة وصفها النتاغون بـ “الخطيرة وغير المهنية”.

وقالت القيادة المركزية الامريكية، إن المدمرة الأمريكية التي يمكنها إطلاق صواريخ بالستية “اضطرت لتغيير مسارها لتجنب اصطدام محتمل بينما كان هامش المناورة لديها ضيقا جدا لأنها كانت قريبة من منصات نفطية، إلا انها تمكنت من تفادي الاصطدام.

قد يعجبك ايضا