إيقاف عقود مئات الموظفين في مؤسسات الإدارة الذاتية

الاتحاد برس

 

أوقفت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عقود مؤقتة لمئات الموظفين بدير الزور. ويأتي هذا الإجراء وسط مطالب من أهالي دير الزور بتوفير فرص عمل بكافة القطاعات بسبب سوء الظروف المادية السيئة، وفق ما نشر المرصد السوري .

ويشمل القرار رفض عقود حرس مصافي المياه في بلدة الباغوز ومدينة الشعفة والسوسة حيث كانت “الإدارة الذاتية” تعدهم قبل  أن تفاجئهم برفض اعتمادهم المالي بعد أشهر من الالتزام بالعمل دون مقابل، حيث أن حرس محطات المياه يرتبط مع “الإدارة” بعقود مؤقتة أيضًا.

كما رفضت “الإدارة الذاتية” توظيف حرس للمدارس في ريف دير الزور الشرقي، رغم إضراب المعلمين وتوقفهم عن العمل لتنفيذ مطالبهم والتي كان تعيين حرس للمدارس واحد منها بعد أن انتشرت السرقة لممتلكات المدارس بسبب انتشار الفوضى الذي تعيشه تلك المناطق .

 

قد يعجبك ايضا