اتفاق معضمية الشام: ألف وخمسمائة شخص سيغادرون المدينة إلى ادلب بينهم نازحين من داريا وكفرسوسة

اتفاق معضمية الشام: ألف وخمسمائة شخص سيغادرون المدينة إلى ادلب بينهم نازحين من داريا وكفرسوسةاتفاق معضمية الشام: ألف وخمسمائة شخص سيغادرون المدينة إلى ادلب بينهم نازحين من داريا وكفرسوسة

الاتحاد برس:

اتفقت لجنة المصالحة الممثلة لمدينة “معضية الشام” مع قوات النظام، على أن يكون يوم غد الأربعاء هو موعد خروج مقاتلي المعارضة مع عائلاتهم إلى مدينة ادلب، وذلك بعد التوصل إلى المرحلة الاخيرة من الاتفاق يوم امس.




وقالت مصادر ميدانية، إنه تقرر خروج 620 من مقاتلي المعضمية مع عائلاتهم ليصل عدد الراغبين بالخروج إلى ادلب نحو 1500 شخص، من بينهم عائلات نازحة من داريا وكفرسوسة والمزة.

وكان النظام قد وضع سكان المعضمية أمام خيارين “الخضوع لشروط التسوية في المدينة أو الحرب الشاملة”، الامر الذي دفع السكان لاختيار التسوية، المتضمنة خروج الرافضين للتسوية إلى مدينة ادلب مع قوات المعارضة وعائلاتهم.

وغادر الأسبوع الماضي نحو 2500 شخص، من بلدات الهامة وقدسيا باتجاه إدلب، وذلك ضمن اتفاق لإجلاء أهالي المناطق المُحَاصَرة بريف دمشق إلى مدينة إدلب برعاية دولية.

وتحاصر قوات النظام وميليشيا “حزب الله” مدينتي “المعضمية وداريا” منذ سنتين تقريباً، وقد تم تهجير سكان داريا قبل شهرين بموجب اتفاقية مماثلة لاتفاقية المعضمية الآن.

قد يعجبك ايضا