اجتماع بين وجهاء درعا وممثلي القوات الحكومية ينتهي بالفشل

الاتحاد برس

 

أفادت مصادر محلية في محتفظة درعا أنَّ اجتماعًا ضم وجهاء في المدينة مع ممثلين عن القوات الحكومية بوساطة روسية عُقد اليوم الاثنين وانتهى دون التوصل لاتفاق.

الاجتماع ضمَّ وجهاء في درعا وحوران عموماً بعد إعلان اللجنة المركزية في درعا البلد يوم أمس، انهيار المفاوضات، بينما ترأس ممثلي القوات الحكومية اللواء “حسام لوقا” رئيس اللجنة الأمنية الحكومية في درعا.

وتمثلت مطالبات وجاء درعا بدخول قوات اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس المدعوم روسياً إلى درعا البلد ووضع نقاط فيها بدل القوات الحكومية، لكن الأمر قوبل برفض من الجانب الروسي والقوات الحكومية معاً.

وفي الجهة المقابلة طلبت القوات الحكومية تسليم السلاح الخفيف بالإضافة لتهجير 70 شخصاً باتجاه الشمال السوري، ووضع تسع نقاط عسكرية في درعا البلد وطريق السد والمخيم، دون تحديد نوعية وحجم هذه النقاط.

يُذكر أن المفاوضات التي ترعاها روسيا تفشل حتى اللحظة بإيجاد حل سلمي لإنهاء التوتر في المحافظة التي تشهد قصفًا من القوات الحكومية على درعا البلد وحي طريق السد والمخيمات منذ 68 يوماً.

قد يعجبك ايضا