احتجاجات ومواجهات بعد قرارات بإنهاء وظائف في الخطوط الجوية الفرنسية

14

تفجر غضب عارم في شركة “الخطوط الجوية الفرنسية”، بعدما كشفت عن خطط لإعادة الهيكلة، من الممكن أن تؤدي إلى إنهاء وظيفة نحو ثلاثة آلاف عامل، وكانت نقابات عمالية دعت لتنفيذ إضراب عن العمل، تزامناً مع موعد الكشف عن هذه الخطط، اليوم الإثنين.

ورصدت وسائل الإعلام حالة الغضب الشديد لدى العمال المحتجين، الذين اعتدوا على “مدير شؤون الموظفين”، وخلعوا قميصه، ونال بضع اللكمات، وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إنهم “كادوا يقتلوه“؛ واستطاع في النهاية أن يهرب بمساعدة حراس الأمن، واضطر للقفز على سورٍ حديدي حال بينه وبين المحتجين.

وقالت إدارة الشركة إنها ستتقدم بشكوى ضد “العنف الجسدي”، الذي انتهجه العمال المحتجون، وقال وزير النقل الفرنسي في بيانٍ له “إن العنف غير مقبول، ولا يساعد في إيجاد الحل للشركة”.

قد يعجبك ايضا