ارتفاع الأصوات في “حزب ميركل” المطالبة بترشيح زودر للمستشارية

الاتحاد برس

 

تتعالى الأصوات في حزب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ليكون رئيس ولاية بافاريا، ماركوس زودر، خليفتها في المنصب، وذلك بعد أن كشف استطلاع للرأي أن أكثر من نصف الألمان يرون أن زودر سيكون “مستشاراً جيداً”.

وزودر هو زعيم الحزب المسيحي الاجتماعي المحافظ في بافاريا، وهو الحزب الشقيق للحزب المسيحي الديمقراطي، الذي تنتمي إليه ميركل. ويتمتع زودر بشعبية أكبر على الصعيد الوطني من أرمين لاشيت، الرئيس الجديد للحزب المسيحي الديمقراطي، وسط استياء عام من  إدارة الحكومة لأزمة كورونا.

وقال لاشيت إن القرار بشأن من سيترشح للمنصب سيتم اتخاذه أواخر شهر أيار/مايو المقبل، ونقلت صحيفة “دير شبيغل” عن عضو البرلمان عن الحزب المسيحي الديمقراطي ماركوس غروبل قوله : “يجب أن يكون ماركوس زودر مرشحنا لمنصب المستشار”، وأضاف غروبل :”معه، لدينا فرصة أفضل للفوز في الانتخابات … إنه يتمتع بمزيد من الثقة بين الشعب، ويبدو كرجل دولة وأظهر أنه على مسار واضح بشأن القضايا الرئيسية مثل قضية حماية المناخ”.

وأوضحت نتائج الاستطلاع الذي أجراه معهد انفراتست ديامب لصالح القناة الأولى بالتلفزيون الألماني (ايه آر دي) أن 54% من الألمان يعتبرون زعيم الحزب المسيحي الاجتماعي البافاري، مرشحاً جيداً للمستشارية، وذلك بزيادة ثلاث نقاط مئوية مقارنة بالاستطلاع الذي أُجْرِيَ منتصف آذار/مارس الماضي.

قد يعجبك ايضا