استفتاء لحظر “النقاب” في سويسرا يدخل مرحلته الأخيرة

الاتحاد برس

 

من المقرر أن يصوت السويسريون، اليوم الأحد، في استفتاء لحظر تغطية الوجه الكاملة في الأماكن العامة، وهو مشروع يسانده بقوة حزب الشعب اليميني.

ويصوّت السويسريون على مقترح شعبي بعنوان “نعم لحظر كامل أغطية الوجه”، مع أن رؤية مسلمات منقبات يعد أمرًا نادرًا في الشوارع السويسرية، غير أن استطلاعات الرأي تشير إلى أنّ أغلبية ضئيلة تؤيد هذه الخطوة، وفقًا لما نقله موقع “سويس إنفو” السويسرية.

ولا يذكر نص المقترح كلمة “الإسلام” صراحة، ويقتصر على أنه “لا يجوز لأحد تغطية وجهه في الأماكن العامة، ولا في الأماكن التي يمكن للجمهور الوصول إليها أو في المناطق التي تكون فيها الخدمات متاحة عادة للجميع”.

وقال والتر ووبمان من حزب الشعب اليميني، “إن البرقع والنقاب هما “علامة على اضطهاد المرأة وعلامة على نظام قيم مختلف تمامًا ونظام إسلامي متطرف”.

ويبدو أن الحجة الرئيسية من قبل مؤيدي حظر تغطية الوجه هي “المخاوف الأمنية وبدرجة أقل المشاعر المعادية للدين الإسلامي”. فحسب الحزب اليميني “إن الحظر ضروري لمعالجة المشكلات الأمنية، مثل مثيري الشغب الذين يخفون وجوههم في المظاهرات أو الألعاب الرياضية”.

ويشار إلى أنه، لم تؤيد هذه المبادرة الجماعات اليمينية فحسب، بل انضمت إليها أيضا بعض النسوة الليبراليات والمسلمين الذين يرون “أن “الحجاب” رمز لاضطهاد المرأة بشكل رجعي من الدين الإسلامي.

قد يعجبك ايضا