استمرارًا للانتهاكات.. الفصائل تداهم وتعتقل شبّانًا بعفرين

الاتحاد برس

 

أكّدت مصادر محلية أن مسلحين تابعين للفصائل الموالية لتركيا استمرّوا بسلسة انتهاكاتهم في ريف عفرين، حيثُ نفّذوا حملة مداهمات جديدة واعتقلوا عدّة أشخاص، وسطَ غضب شديد للمحيطين.

ووفق “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، فإن مسلحين من لواء “سمرقند” الموالي لتركيا، نفذوا يوم أمس عملية دهم لبعض المنازل في قرية كفرصفرة بناحية جنديرس في ريف عفرين، واعتقلوا 5 أشخاص لأسباب مجهولة حتى اللحظة.

وفي الـ 30 من يناير/كانون الثاني المنصرم، داهمت الفصائل المدعومة من أنقرة، عددًا من منازل المدنيين في قرية شوربة التابعة لناحية معبطلي، بريف عفرين، واعتقلت 4 مواطنين لأسباب مجهولة.

وفي وقت سابق، اختطفَ مسلحون من الفصائل الموالية لتركيا، فتاة من ذوي الاحتياجات الخاصة -من الصم والبكم- من منزلها في ناحية جنديرس بريف عفرين شمالي غربي حلب، وذلك بعد التسلل إلى منزل عائلتها ليلاً من فوق السطح، وتمكنوا من خطفها لأسباب مجهولة حتى اللحظة.

يُذكر أنه في الـ 28 من الشهر الفائت، أصدرت الفصائل الموالية لتركيا قرارًا بحظر التجوال، بعد أن فرضت طوقًا أمنيًا على قرية كاخرة التابعة لناحية معبطلي، وشنت حملة مداهمة وتفتيش لمنازل المواطنين، بحجة البحث عن المتسببين في إحراق سيارة مسؤول أمني في القرية.

مصدر المرصد السوري لحقوق الإنسان
قد يعجبك ايضا