استهداف حاجز تابع” للمخابرات الجوية” في درعا

الاتحاد برس

 

تعرض حاجز ” للمخابرات الجوية ” التابع لـ قوات دمشق في الريف الشرقي لمحافظة درعا لأطلاق نار من قبل مجهولين مساء أمس يوم السبت 3 نيسان 2021 .

ووفقًا لوسائل إعلامية فإنّ مجهولين أطلقوا الرصاص على حاجز “للمخابرات الجوية” يقع على الطريق الواصل بين بلدتي الكرك الشرقي ورخم شرقي درعا، من دون ورود أي معلومات عن خسائر.

وأتى الهجوم بعد يومٍ من إطلاق عناصر الحاجز الرصاص على سيارة “سرفيس” تقّل شابًا وخطيبته، أدّى إلى إصابة الفتاة من بلدة “الكرك” , وذلك بعد تعطّل وتوقّف السرفيس، مساء الجمعة الفائت، عند مدخل “اللواء 52 ميكا” حيث يقع حاجز “المخابرات الجوية” ، التي بدأ عناصره بإطلاق الرصاص باتجاه السرفيس”.

الجدير بالذكر أن” القوات الحكومية” أقامت الحاجز عند مدخل “اللواء 52 ميكا” عقب مقتل المساعد أول “محمد كامل عباس” منتصف آذار الفائت، برصاص مجهولين قرب بلدة “الحراك ” شرقي درعا.

وفي وقت سابق نجا مدير فرع “مكافحة المخدرات” التابع لـ لقوات دمشق في درعا المدينة، من تفجير استهدف عددًا مِن سيارات الفرع التي كانت تقلّه إحداها.

قد يعجبك ايضا