استهداف سيارة عسكرية من قبل مسلحين مجهولين بريف درعا

الاتحاد برس

 

استهداف سيارة عسكرية من نوع زيل على الطريق الواصل بين بلدتي كحيل وصيدا في الريف الشرقي من محافظة درعا، بإطلاق نار مباشر من قبل مسلحين مجهولين.
العناصر الذين يستقلون السيارة من مرتبات الفرقة 15، والسيارة لنقل الطعام (سُخرة)، والأنباء تشير إلى سقوط قتلى وجرحى جراء ذلك.
وشهدت مدينة نوى في الريف الغربي من محافظة درعا ليلاً، اشتباكات بين مسلحين مجهولين والقوات العسكرية والأمنية على الحواجز المحيطة بالمدينة. بالتزامن مع محاولة تقدم للجيش في درعا البلد، و استهدافها بقذائف الهاون.
و بدأت الاشتباكات بعد مهاجمة مسلحين مجهولين للحواجز العسكرية، على طريق نوى – جاسم، وطريق نوى – تسيل، ونوى – الرفيد (القنيطرة)، وغالبية الحواجز والنقاط العسكرية في محيط المدينة.
ويأتي هذا في ظل وعود روسية لوجهاء العشائر في حوران بوقف التصعيد العسكري، وفرض وقف لإطلاق النار، وإنهاء التوتر في المنطقة، خلال اجتماع للوجهاء مع وفد روسي أول أمس، والذي جاء بعد بيان للوجهاء طالبوا فيه الضامن الروسي بضرورة الوقوف على مسؤولياته.
قد يعجبك ايضا