الأمم المتحدة تعقد اجتماعًا مع “قسد” لبحث خطة حماية الأطفال

الاتحاد برس

 

عقدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأطفال والنزاع المسلح، “فيرجينيا غامبا”، اجتماعًا متلفزًا، مع قوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، يوم الاثنين .

وتناول الاجتماع خطة العمل المشتركة التي وقعتها “قسد” مع الأمم المتحدة في حزيران/ يونيو العام الماضي لمنع تجنيد القاصرين والحد من تأثيرهم بظروف الحرب.

وناقش الطرفان أوضاع أطفال عوائل “داعش” المحتجزين في شمال وشرقي سوريا،  وإمكانية عودتهم إلى بلدانهم الأصلية وضرورة إنشاء مراكز تأهيلية لهم.

وأكد الطرفان بأن مراكز الاحتجاز “ليست المكان المناسب لوضع الأطفال كونهم ضحايا الصراع المسلح.”

ودعا القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية، الأمم المتحدة إلى أن تقوم من خلال شركائها الدوليين بإجراء زيارات إلى مراكز احتجاز أطفال عوائل “داعش” لتقيم احتياجاتهم.

ووقع عبدي، غامبا العام الماضي في جنيف، خطة عمل مشتركة مع الأمم المتحدة لتطبيق صكوك القوانين الدولية المتعلقة بحماية حقوق الأطفال المتأثرين بالنزاع المسلح في سوريا.

 

قد يعجبك ايضا