الأمم المتحدة تعلن عن سعيها لفرض هدنة إنسانية في حلب

الأمم المتحدة تعلن عن سعيها لفرض هدنة إنسانية في حلب

الأمم المتحدة تعلن عن سعيها لفرض هدنة إنسانية في حلب

الاتحاد برس:

أعلنت الامم المتحدة على لسان “رمزي عز الدين رمزي” نائب المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا “ستيفان ديميستورا”، أنها تسعى لعقد اجتماعات مكثفة بشأن فرض هدنة إنسانية في حلب.

وقال “رمزي”: “إنه لا يزال هناك متسع من الوقت ولا يمكن أن نتخلى عن الأمل، أعتقد أنه ربما يكون هناك تحرك ما في الأيام القليلة المقبلة، الأمم المتحدة تبذل جهودها لاستئناف المحادثات السورية قبل نهاية هذا الشهر في جنيف، نحن ملتزمون بذلك، ولكن لكي تكون المحادثات مثمرة يجب أن تتوقف أعمال العنف، والوضع الإنساني يجب أن يتحسن أيضا وأود أن أقول لكم إننا نشعر أنه لا تحسن في الوضع الإنساني بسبب الأوضاع الداخلية، وقد ناقشنا موضوع حلب في إطار اللجنة الإنسانية وتحدثنا عن الأعمال العسكرية وتداعيات ذلك على المساعدات الإنسانية”.

وذكر أن الأمم المتحدة تواصلت مع حكومة النظام والمعارضة، وذلك للتأكد بأن الوضع الإنساني في حلب، يتم احترامه وتحسينه وكل ما يتعلق بالقانون الإنساني الدولي.

قد يعجبك ايضا