الأُمم المتحدة: إقرار دستور كردستان العراق عامل قوة للبلاد

الاتحاد برس

 

قالت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ​العراق​ “جينين بلاسخارت” يوم أمس الأربعاء، أن “إقرار ​دستور​ في إقليم ​كردستان​ العراق سيكون عامل قوة للبلاد كافة”.

وأوضحت الممثلة الأُممية أن “النظام الفدرالي هو النظام المتوفر بين أيدينا حاليًا، ويجب أن تستفيد منه جميع المكونات، ونحن نرى أن هناك تطورًا جيدًا في الإقليم لمواجهة جميع المشاكل التي تعاني منها المنطقة”.

وأشارت “بلاسخارت” إلى أن “الحاجة تقتضي أن يكون هناك كردستان قوي ليس على مستوى العراق، وإنما على مستوى المنطقة أجمع، وهذا لا يتحقق في يوم وليلة عندما نتحدث عن الديمقراطية، وإنما هي عملية طويلة وبحاجة إلى الحوار مع جميع القوى”.

وشددت على ضرورة أن “تعمل قيادة الإقليم على إيجاد الحلول لجميع المشاكل الآنية والطويلة الأمد”.

يُذكر أن جامعة كوردستان– أربيل، للبحوث الإقليمية والدولية، نظمت الأربعاء، مؤتمراً خاصاً بعنوان “الوحدة والدستور”، شارك فيه كبار مسؤولي الإقليم وشخصيات أُممية إضافةً لرؤساء وقادة أحزاب إقليم كوردستان وعدد من الباحثين والأكاديميين وقناصل 29 دولة.

قد يعجبك ايضا