الاستخبارات الألمانية: نعيد النظر في أمر جماعة متشددة مقربة من أردوغان

الاستخبارات الألمانية: نعيد النظر في أمر جماعة متشددة مقربة من أردوغانالاستخبارات الألمانية: نعيد النظر في أمر جماعة متشددة مقربة من أردوغان

الاتحاد برس:

أعلن مصدر في الاستخبارات الألمانية، أن أجهزة الاستخبارات بدأت تعيد النظر بشأن مجموعة تركية ذات تأثير في ألمانيا، بعد ان تم اعتبارها مجموعة إسلامية متشددة، وذلك في ظل ارتفاع التوتر بين حكومتي أنقرة وبرلين.

وقال المصدر: “إن المجموعة التي تعيد أجهزة الأمن النظر في أمرها تدعى مللي غورش التركية، وهي مقربة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وتضم هذه المجموعة 31 ألف عضو داعم، وإن أسماء عدد منهم أُدرجت ضمن لوائح “التهديد الإسلامي” التي تنشرها وزارة الداخلية الألمانية سنوياً”.

وأكد أنه لا يمكن تصنيف جميع الاعضاء على أنهم متطرفين، في حين بين التقرير الصادر عام 2015 عن وزارة الداخلية أن 10 آلاف عضو في المجموعة من “المتطرفين”.

قد يعجبك ايضا