الاعتداء بالضرب على كادر طبي في مشفى السويداء

الاتحاد برس

 

اعتدت مجموعة أشخاص على كادر طبي في مشفى السويداء الوطني، مما أدى لإصابة فني التخدير بجروح.

وقال مصدر طبي في المشفى الوطني، إن مجموعة أشخاص اعتدوا على الكادر الطبي في قسم التوليد، وأشهر أحدهم السلاح داخل القسم، وذلك بحجة تأخر طبيب التخدير عن موعد عملية لسيدة مقربة منهم.
مضيفاً أن فني التخدير كان منشغلاً بعملية أخرى في العمليات العامة، وعندما انتهى منها وتوجه إلى عمليات التوليد، تهجم الأشخاص عليه واعتدوا بالضرب، مما أدى لإصابته برض شديد في الأنف ترافق مع نزف.
كما لفت المصدر إلى أنها ليست الحالة الأولى التي يتعرض فيها الكادر الطبي لاعتداءات من مسلحين أو مراجعين، مناشداً الفعاليات الاجتماعية والدينية، بإيجاد حلول مناسبة لحماية المشفى الوطني والقطاع الصحي بشكل عام، من خلال إيجاد آلية لردع أي اعتداء ومنع دخول الأشخاص بسلاحهم إلى المشفى.
يذكر أن الكوادر الطبية في المشافي العامة والخاصة تعرضت لاعتداءات عديدة خلال السنوات الماضية، في السويداء، وصلت حد الاعتداء بالضرب والتهديد بالسلاح والتكسير والتخريب، وسط غياب أي رادع يمنع هذه الظاهرة.
قد يعجبك ايضا