الانسحاب من اتفاقات أوسلو، مفاجأة عباس

9

فجّر الرئيس الفلسطيني محمود عباس مفاجأة مساء اليوم الأربعاء بإعلانه انسحاب السلطة الفلسطينية من اتفاق أوسلو، رداً على عدم وفاء إسرائيل بتعهداتها إزاء الخطة الانتقالية “للإتفاق”، والرامية إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وصرح “عباس” خلال كلمته التي ألقاها في الأمم المتحدة، أن الفلسطينيون لا يمكنهم الاستمرار والالتزام بالاتفاقيات الموقعة مع إسرائيل، ما دامت لا تلتزم بها، رافضة وقف الاستيطان، والإفراج عن الأسرى.

وشدد “عباس” أنه على إسرائيل أن تتحمل مسؤولياتها كافة كسلطة احتلال، مؤكداً على أن الوضع القائم لا يمكن استمراره، ومشيراً للبدء بتنفيذ هذا الإعلان بالطرق والوسائل السلمية والقانونية.

ويُشار أن اتفاقية أوسلو الموقعة عام 1993 نصت على إلتزام منظمة التحرير الفلسطينية بحق دولة إسرائيل في العيش في سلام وأمن، والوصول إلى حل لكل القضايا الأساسية المتعلقة بالأوضاع الدائمة من خلال المفاوضات، بالمقابل اعترفت اسرائيل بمنظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل للشعب الفلسطيني، وبدء المفاوضات معها.

قد يعجبك ايضا