التحقيق في هجوم إلكتروني استهدف النظام الصحي في دوسلدورف الألمانية

الاتحاد برس

 

أعلنت السلطات الألمانية عن التحقيق في وفاة أول حالة نتيجة تنفيذ هجوم إلكتروني استهدف النظام الصحي لأحد المستشفيات في البلاد ما تسبب بوفاة مريضة.

وتوفيت امرأة بسبب عدم قدرة أحد المستشفيات في مدينة دوسلدورف غربي البلاد على استقبال المريضة لتعطل أجهزته بسبب هجوم إلكتروني تعذر حله في ذلك الوقت.

وقامت النيابة العامة الألمانية بفتح تحقيق واسع في الجريمة وهي الحادثة التي تعتبر الأولى من نوعها في البلاد.

ووصلت المريضة التي كانت تعاني من مرض مزمن إلى المستشفى الجامعي في المدينة بتاريخ 11 سبتمبر/ أيلول الجاري، لكن إدارة المستشفى اضطرت إلى إرسالها إلى مستشفى آخر، وتوفيت المريضة قبل أن تصل سيارة الإسعاف إلى وجهتها.

وتعرضت العيادة الجامعية (المستشفى الجامعي) في دوسلدورف، عاصمة ولاية نوردراين فيستفالن الأكثر اكتظاظًا بالسكان في ألمانيا، لهجوم إلكتروني بتاريخ 10 سبتمبر/ أيلول الجاري، اخترق أنظمتها ما تسبب بخلل كبير في عمل المستشفى.

يذكر أن إدارة المستشفى كانت قد أعلنت يوم الجمعة قبل الماضية أن العمليات التكنولوجية في المستشفى تأثرت وغير قادرة على استقبال المرضى.

 

قد يعجبك ايضا