الثوار يخوضون “أعنف المعارك” في اللاذقية.. وخسائر كبيرة للنظام

8

قال القائد العسكري في الفرقة الأولى الساحلية أبو محمد، إن قوات النظام فشلت بالتقدم من جميع المحاور، إلا أنها تمكنت من السيطرة على ثلاثة محارس بالقرب من قرية جب الأحمر في ريف اللاذقية.

وبموازاة ذلك تمكن الثوار من صد جميع الهجمات الأخرى التي نفذتها القوات النظامية، مكبداً النظام خسائر بشرية كبيرة.

وأكد القيادي أنهم تمكنوا من تدمير عدد من الآليات العسكرية منها دبابة ومدفع 57 وعربة bmb بعد استهدافها بصواريخ تاو مضادة للدروع، إضافة إلى أنهم قاموا بتنفيذ هجوم معاكس على قرية دورين، وسيطروا على أجزاء واسعة منها” ضمن معركة أطلقوا عليها اسم معركة صد الأحزاب.

وفي السياق، نفذ الطيران الحربي الروسي والنظامي مئات الغارات الجوية، تركزت على محاور القتال، وطالت أغلب قرى وبلدات الريف، وأدت إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف المدنيين، وإلى نشوب حرائق ضخمة في الغابات، إضافة إلى أضرار مادية كبيرة وحالة من الخوف والهالع.

قد يعجبك ايضا