الجبهة الشامية تقطع الدعم عن مئات العائلات وتبرر: كتائبهم انفصلت

telead

الجبهة الشامية تقطع الدعم عن مئات العائلات وتبرر: كتائبهم انفصلت
الجبهة الشامية تقطع الدعم عن مئات العائلات وتبرر: كتائبهم انفصلت

الاتحاد برس:

أظهر بيان تناقله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس 20 نيسان/أبريل، قيام الجبهة الشماية بإيقاف الدعم عن مئات من عائلات عناصرها القتلى، مبررة لك بانسحاب كتائبهم من تحت راية الجبهة.




واحتوى البيان على جدول إحصائي للعائلات التي تم إيقاف الدعم عنها، متضمنة أعداد القتلى الذين سقطوا ضمن صفوف الكتائب التي كانت تابعة للجبهة الشامية في وقت سابق، حيث أدى قطع الدعم لإيقاف مورد نحو 500 عائلة وفق ما نقله ناشطون.

وياتي هذا البيان بعد اكثر من شهرين، على إعلان البنتاغون إيقاف الدعم المقدم لفصائل الشمال السوري بما فيها الجبهة الشامية، بسبب ما اعتبره أن تلك الفصائل ما زالت تحارب إلى جانب تنظيم القاعدة (جبهة النصرة) في سوريا.

وأصدرت الجبهة الشامية بتاريخ الثالث من شهر نيسان الجاري، قراراً ينص على تخفيض قيمة الراوتب والودائع المالية الخاصة بكوادرها وعناصرها.

وقالت الجبهة في بيانها: “نظراً للظروف التي تمر بها الجبهة الشامية من قلة في الموارد المالية وزيادة في النفقات، فقد تم وضع سياسة تقشف في الفترة الحالية، تشمل تخفيض رواتب العناصر بنسبة 10 % وتخفيض قيمة الودائع بالنسبة للعناصر والكواد بنسبة 20 %”.

ووفقاً لمصادر خاصة، فإن الدعم قد يعود من جديد في حال التزمت الفصائل بالمشروع المفروض من قبل واشنطن خلال الاجتماع الشهري بتاريخ 31/3/2017 بحضور تشكيلات عسكرية شمال سورية ومندوبين أمريكيين واتراك، والذي افضى لتشكيل غرفة عمليات عسكرية مشتركة بعد فشل كل المحاولات الامريكية من اجل تشكيل جسم عسكري موحد يضم المحافظات الشمالية كافة”.الجبهة الشامية تقطع الدعم عن مئات العائلات وتبرر: كتائبهم انفصلت

telead

قد يعجبك ايضا