الجيش الأردني يكشف تفاصيل انفجار المنشأة العسكرية في المنطقة الزرقاء

الاتحاد برس

 

صرحّت السلطات الأردنية أنّ انفجاراً وقع فجر الجمعة في مستودع للذخيرة في منطقة غير مأهولة شرقي مدينة الزرقاء.

وكانت القوات المسلحة الأردنية قد أعلنت في بيان أن “انفجارا وقع فجر الجمعة في أحدى مستودعات ذخائر الهاون القديمة قيد التفكيك في منطقة الطافح القريبة من مدينة الزرقاء والواقعة في منطقة معزولة غير مأهولة بالسكان”.

وأكد المصدر أنه “لم ينجم عن الانفجار أي اصابات في الارواح واقتصرت على أضرار مادية”.

وأوضح أن التحقيقات الأولية “تشير الى أن الانفجار ناتج عن الارتفاع الشديد لدرجات الحرارة الأمر الذي أدى لحدوث تفاعل في المادة الكيميائية الموجودة داخل إحدى حشوات قذائف الهاون التي أدت لوقوع الانفجار”.

ويشهد الأردن منذ نحو أسبوع موجة حر أدت إلى ارتفاع درجات الحرارة في بعض المناطق إلى أكثر من 48 مائوية.

وذكر مدير سلاح الهندسة الملكي العميد “عماد الخمايسة صباح” أنه “تم مسح المنطقة بالكامل للتأكد من عدم وجود بقايا للخطورة، والأمور تحت السيطرة”.

وفي وقت سابق، قال وزير الدولة لشؤون الإعلام ”أمجد العضايلة” في بيان إن “التحقيقات الأوليّة تشير إلى أنّ الانفجار نتج عن تماسّ كهربائي في المستودعات التي تقع في منطقة معزولة وغير مأهولة بالسكان وتخضع للمراقبة المباشرة بواسطة الكاميرات”، مضيفاً أنه لم تسجل لحد اللحظة أيّ إصابات.

وتحتضن المنطقة الصحراوية التي شهدت الانفجار عددًا من القواعد العسكرية الرئيسية المجهزة بآليات أميركية، ومن بينها مدرج طائرات بُني في 2018. وموقع الأردن الجغرافي يجعل منه مركزاً مثالياً للإمدادات اللوجيستية للولايات المتحدة، بما في ذلك الحامية العسكرية الأمريكية في التنف بجنوب شرق سوريا.

يذكر أن السلطات فرضت طوقًا أمنيًا حول المنطقة القريبة من موقع الانفجار، وأغلقت جميع الطرق المؤدّية إليها، وأعلنت لاحقا أنّ فرق الدفاع المدني والجيش سيطرت على الموقف وأخمدت الحريق الذي خلّفه الانفجار.

 

قد يعجبك ايضا