الحرس الثوري الايراني مُهددًا دول الخليح: الجثث ستخرج من مضيق هرمز

الاتحاد برس

 

حذّرَ قائد القوات البحريّة في الحرس الثوري الإيراني العميد “علي رضا تنغسيري”، من استمرار التواجد الأجنبي في منطقة الخليج، لافتًا أنه يمكن لإيران إجراء مناورات مشتركة مع الدول الخليجية.

وقالَ “تنغسيري”: “لا ينبغي لدول الخليج جعل موطئ قدم لإسرائيل في المنطقة، فذلك سيعود عليهم بالأذى..مجيء إسرائيل إلى منطقة الخليج لن يكون لصالح الدول الخليجيّة وسيشكل تهديدًا لإيران”. “وكالة أنباء إيسنا الإيرانية”

وفي السياق ذاته، شدّدَ “تنغسيري”: “إن إيران لن تكون البادئة بأي حرب، لكننا لن نخشاها إن وقعت، وسنرد بحزم على أي تهديد يطال أي نقطة من إيران، وسنقطع يد كل من يتطاول على مصالح إيران ومقدساتها وثورتها وشرفها. إذا وقعت الحرب سنخرج الأعداء جثثًا من مضيق هرمز”.

وتابعَ قائد القوات البحرية: بأن “إيران على استعداد للصداقة مع دول الخليج، وأن الغرباء سيغادرون في نهاية المطاف. ونحن نمد يد الصداقة والأخوة إلى دول الخليج ونقول لهم أننا أبناء المنطقة، والغرباء سيغادرون في نهاية المطاف، وسيتخلون عنكم بعد نهب ثرواتكم. إن الخليج بيتنا وأن الجيش الأمريكي متواجد في المنطقة الخطأ”.

وختمَ “تنغسيري”: إن “الزوارق الإيرانية السريعة تشكل كابوسًا للأمريكيين في مياه الخليج، وإن قواتنا تمتلك أنواعًا مختلفة من الصواريخ التي تغطي مياه الخليج وما بعد مياه الخليج. قواتنا قادرة على إغلاق مضيق هرمز في أي حرب إن طلب منها ذلك. إيران تصبح أكثر استعدادًا كلما اشتدت تهديدات العدو”، مشددًا على أن بلاده تسعى إلى تصدير السلاح إلى الخارج بعد رفع الحظر عنها.

قد يعجبك ايضا