الحكومة الماليزية تعلن مقاطعة إيران والشيعة بشكل كامل

49

أعلنت الحكومة الماليزية اليوم السبت، مقاطعة الحكومة الإيرانية والشيعة رسمياً وبشكل كامل وشامل لكافة أنواع التعاون والتواصل، واتباع أهل البيت حول العالم، بحسب بيان الحكومة.

ويقتضي قرار قطع العلاقات بين البلدين أيضاً منع المواطنين الماليزيين من السفر إلى إيران وإعلان المقاطعة السياحية لماليزيا، بالإضافة إلى إلغاء جميع العقود التعليمية مع كل المحاضرين الشيعة وترحيلهم إلى بلدانهم على وجه السرعة دون مراعاة لأي ظرف أو سبب.

وصنفت الحكومة أي تجمع شيعي بحجة إحياء سنن التشيع هو معارضة سياسية غير نظامية وعقوبتها السجن، إضافة إلى هدم كل حسينيات الشيعة وتسويتها بالأرض ومصادرة أموالها وكل ما فيها، ومنع أي نشاط مالي، أو تبرعات لصالح هذه المعابد الوثنية.

ويرجح مراقبون أن السبب الذي دفع الحكومة الماليزية لاتخاذ قرار بمقاطعة إيران هو كشف خلايا إرهابية شيعية كانت تخطط لإثارة الفوضى في ماليزيا.

في حين عزا آخرون الأسباب إلى تجرؤ المحاضرين الشيعة في ماليزيا على التهجم على صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم وزوجاته الطاهرات، إلا أن الأسباب الحقيقة التي تقف وراء القرار لاتزال مجهولة حتى الآن ولم تتبنَ أي جهة سياسية في ماليزيا أي تصريح بهذا الخصوص.

قد يعجبك ايضا