الخارجية الأميركية: تواصلنا مع تركيا لحل مشكلة محطة مياه علوك

الاتحاد برس

 

قالت وزارة الخارجية الأميركية، أمس الجمعة، إنها على تواصل مع تركيا والإدارة الذاتية لحل مشكلة محطة مياه علوك، بريف رأس العين/سري كانيه، شمال شرقي سوريا، وإن من الضروري السماح بتدفق المياه لتلبية الاحتياجات الإنسانية بشكل مناسب.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، في تصريح لشبكة رووداو: “نحن على علم بالوضع الحالي فيما يتعلق بمحطة مياه علوك في شمال شرقي سوريا.”

وأضاف أنهم تواصلوا مع تركيا ومسؤولين في الإدارة الذاتية لحل المشكلة.

ومنذ أيام، انقطعت مياه الشرب عن سكان في الحسكة وأريافها عقب إيقاف الضخ من قبل الفصائل الموالية لتركيا والتي تسيطر على المحطة.

ويبلغ عدد المتضررين من قطع المياه عن المنطقة أكثر من مليون إنسان من سكان مدن الحسكة وتل تمر والشدادي وأريافها، في ظل عجز آبار محطة الحمة شمال غربي المدينة عن تلبية احتياجاتهم.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية إن “من الضروري السماح بتدفق المياه وزيادة المستويات لتلبية الاحتياجات الإنسانية بشكل مناسب حتى لا تتعرض الأرواح للخطر.”

وخلال عامين ونصف، تكرر إيقاف تركيا ومسلحي الفصائل الموالية لها ضخ المياه في المحطة، كان آخرها كانون الثاني/ يناير الماضي.

والاثنين الماضي، أعلنت مديرية المياه في الحسكة، حالة طوارئ بسبب قطع مياه الشرب الواردة الى الحسكة من محطة علوك بريف سري كانيه.

وطالبت مديرة المياه ومجلس مقاطعة الحسكة المنظمات الدولية والإنسانية بالتدخل السريع لمنع حدوث كارثة إنسانية بسبب نقص المياه في ظل تفشي جائحة كورونا.

 

قد يعجبك ايضا