الخارجية الإيرانية تعلق على إعلان اليمن مقتل مستشار إيراني في مأرب

الاتحاد برس

 

علق المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، عن أنباء مقتل مستشار إيراني في منطقة صرواح التابعة لمحافظة مأرب وسط اليمن.

وأعلنت الوزارة في بيان أن سعيد خطيب زاده، أكد في تصريحات أنه “لا يوجد أي مستشار عسكري إيراني على الأراضي اليمنية”، واصفا إعلان الحكومة اليمنية عن مقتل مستشار إيراني بأنها “إدعاءات واهية”.

وأضاف “هكذا تصريحات لن تغير الواقع في الساحة اليمنية، حيث الهجمات الجبانة، التي يشنها ما يسمى بالتحالف بحق الشعب اليمني المظلوم، وصموده بوجه ذلك العدوان”.

وختم قائلا: “للأسف نحن نشاهد اليوم أن أولئك، الذين ينسبون أنفسهم إلى الشعب اليمني، يحثون المعتدين ويتعاونون معهم في مواصلة الجور الناجم عن الحصار والحرب ضد مواطنيهم”.

هذا وكان وزير الإعلام في الحكومة اليمنية معمر الأرياني، أعلن يوم السبت، أن خبيرا عسكريا إيرانيا يشرف على تدريب عناصر “أنصار الله” الحوثيين قُتل خلال غارة جوية للتحالف العربي بقيادة السعودية في محافظة مأرب.

وكتب الأرياني في تغريدة عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، إن “حيدر سيرجان الخبير العسكري الإيراني لقي مصرعه مع تسعة آخرين في هجمات جوية للتحالف العربي بقيادة السعودية استهدفت مواقع عسكرية للمتمردين الحوثيين في محافظة مأرب”.

وبحسب الأرياني “كان حيدر سيرجان خليفة مصطفى الغراوي، الخبير العسكري اللبناني في حزب الله في محافظة مأرب، الذي قُتل في هجوم عسكري للتحالف في مايو/ أيار من هذا العام”.

وقال وزير الإعلام اليمني “إن حيدر سيرجان كان خبيرا في الحرب البرية، خاصة في المناطق الجبلية، وكان نشطًا في المناطق الساحلية بغرب اليمن حتى 5 يونيو من هذا العام، لكن تم إرساله إلى منطقة مأرب في الخامس من يونيو/حزيران الماضي، لتدريب قوات الحوثي في المنطقة”.

قد يعجبك ايضا