الخبر قبل أن يفقس (نشرة أخبار بلا موعد)


a

دعا ناشطون ميدانيون ظهر اليوم السبت السوريين جميعاً إلى المشاركة الواسعة في الحملة الدولية التي أطلقوها ضد الائتلاف الوطني والحكومة السورية المؤقتة تحت اسم “ارجموهم بالأحذية أينما قابلتوموهم”، رداً على ماوصفوه بخيانة هؤلاء للسوريين والاستثمار بدمائهم، في وقت تواصل فيه المنظمات الشعبية والنقابات المهنية في الداخل السوري إرسال برقيات الشكر لرأس النظام السوري على زيادة الرواتب والأجور بالتزامن مع عيد الأضحى المبارك.

وقال اتحاد عمال النظام في بيان أصدره أمس أن ال”2500″ ل.س التي منّ الرئيس بها على الموظفين كان لها بالغ الأثر في بلسمة جراحهم والانتقال بالوطن والمواطنين إلى المراحل القصوى من تعزيز الصمود لدرء المؤامرة، في حين اعتذرت بعض الجمعيات العاملة في قطاع الإغاثة عن تقديم الأضاحي للفقراء بسبب عطل فني في كاميرات التصوير.

وتناقل ناشطون عبر صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي صوراً قالوا إنها التقطت أثناء توزيع إحدى الجمعيات الخيرية المساعدات الإغاثية على سكان حلب، فيما تنواصل الانتقادات اللاذعة لفريق النساء الإيراني لكرة القدم، إثر فضيحة إشراك سبعة من اللاعبين الذكور.

وفي سياق متصل أصدرت وزارة الداخلية الألمانية بياناً شديد اللهجة حذرت من خلاله منتحلي الجنسية السورية من التقدم بطلبات لجوء على أنهم سوريين مؤكدة أن نسبة السوريين من المتقدمين بطلبات لجوء على أراضيها لاتتجاوز ال40%، فيما أعلن متحدث باسم الخارجية الأمريكية عزم “جون كيري” وزير الخارجية على إطلاق مبادرة جديدة للحل السياسي في سوريا عقب تسليم مجموعات المعارضة المعتدلة التي دربتها واشنطن نصف أسلحتها لجبهة النصرة.

على صعيد آخر واصل الطيران الحربي للنظام شن غاراته الجوية على بلدان الغوطة الشرقية، بعد أن صمت صوت المعركة هناك، فيما يواصل آلاف السوريين العبور إلى دول أوروبا عبر كرواتيا بعد أن أغلقت هنغارية حدودها البرية بوجههم في وقت تتفاعل فيه قضية التدخل العسكري الروسي في سوريا.

يشار إلى أن يوم غد الأحد ستشهد مناطق واسعة من الكرة الأرضية خسوفاً كلياً للقمر فيما يعرف بظاهرة القمر الدامي، فيما يواصل المبعوث الدولي الخاص إلى سورية مشاوراته للاتنقال بخطة البنود الأربعة إلى حيز التطبيق.

قد يعجبك ايضا