تحسينات iMessage تشعل الخلاف بين “أبل” و “فيسبوك”

الاتحاد برس

 

تعتزم شركة “أبل” إدخال تحسينات على خدمة iMessage الخاصة بها، التي ستساعدها على منافسة ميزات الشبكات الاجتماعية الأكثر قوة في منتجات المراسلة مثل WhatsApp التابعة لـ”فيسبوك”.

ووفق صحيفة “بلومبيرغ” الأميركية، لم يتم تحديد التغييرات القادمة على iMessage أو الوقت المتوقع لإطلاقها، إلا أنها تشي بتداعيات خطيرة مع استمرار التوترات بين Apple و Facebook.

 

وفي يناير/ كانون الثاني الفائت، قالَ مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك: “iMessage هو محور رئيسي لنظامهم البيئي. تأتي الخدمة مثبتة مسبقًا على كل جهاز iPhone ويقومون بتفضيلها مع واجهات برمجة التطبيقات والأذونات الخاصة، وهذا هو السبب في أن iMessage هي خدمة المراسلة الأكثر استخدامًا في الولايات المتحدة”.

واعتمدت فيسبوك على الرسائل المشفرة من خلال WhatsApp و Instagram و Facebook Messenger، حيث تتطلع الشركة إلى الاتصالات الخاصة لتغذية موجة جديدة من النمو للشركة.

وتستمر “أبل” بإطلاق المزيد من ميزات الخصوصية على iPhone، مما يتطلب من صانعي التطبيقات مثل “فيسبوك” الكشف عن نوع البيانات التي يجمعونها على صفحة كل تطبيق في متجر التطبيقات.

وفي الأسبوع المقبل، ستفرض “أبل” قاعدة جديدة في نظامها iOS 14، والتي تتطلب من شركات مثل فيسبوك طلب الإذن لتتبع المستخدمين للإعلانات المستهدفة. ووفقًا لشركة أبل، لا تجمع iMessage أيًا من البيانات التي تقوم تطبيقات فيسبوك بجمعها.

قد يعجبك ايضا