الدفاع الروسية: وحداتنا أزالت أكثر من 25 ألف عبوة ناسفة من حلب الشرقية

الدفاع الروسية: وحداتنا أزالت أكثر من 25 ألف عبوة ناسفة من حلب الشرقية

الاتحاد برس:

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الأربعاء 14 حزيران/ يونيو، عن قيام وحدات الهندسة وتفكيك الألغام التابعة لها في الجزء الشرقي من مدينة حلب، بتفكيك أكثر من 25 ألف عبوة ناسفة كانت مزروعة في الأبنية والطرقات في الأحياء التي كانت خاضعة لسيطرة المعارضة بمدينة حلب.

وقالت الوزارة في بيان لها: “قام العسكريون الروس يتطهير الجزء الشرقي من حلب من المتفجرات والألغام، الموزعة على أكثر من 200 منشأة مدنية واجتماعية إضافة لـ 3210 بناء سكني كانت منتشرة على مساحة 2000 هكتار، وقد تم إعادة تفعيل 709 كم من الطرقات بعد تنظيفها من العبوات الناسفة، وقد بلغ عدد العبوات التي تم إبطال مفعولها نحو 26395 عبوة ناسفة”.

وأضافت: “هذه المهام تمت بتنفيذ 200 جندي روسي برفقة 47 آلية عسكرية مخصصة لإزالة الألغام، وقد تم تسليم المنطقة للقوات الحكومية لإدارتها والحفاظ على الأمن والسلم المحلي فيها”.




وشهدت الأحياء الشرقية من مدينة حلب خلال العام الماضي، قصفاً مكثفاً على مدار أشهر وبكافة الأسلحة العنقودية والفوسفورية والأسلحة الحارقة من قبل الطيران الروسي، ما أسفر عن استشهاد الآلاف من المدنيين معظمهم من الأطفال والنساء، إضافة لارتكاب قوات النظام وميليشياته الطائفية الشيعية، مذابح بحق من تبقى من المدنيين فترة سقوط المدينة، وقد انتهت المعارك بتوقيع اتفاقية أفضت لخروج الآلاف باتجاه إدلب وتهجيرهم من منازلهم، لتسيطر قوات النظام على كامل المدينة بعد 5 سنوات من المعارك.

قد يعجبك ايضا