“الرئاسة السورية” تعلن تعافي بشار الأسد وزوجته من كورونا

الاتحاد برس

 

أعلنت صفحة “رئاسة الجمهورية العربية السورية” اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الحالي بشار الأسد وزوجته أسماء، أظهرا نتائج سلبية لمسحة فيروس كورونا وقد عادا إلى مزاولة عملهما بشكل طبيعي.

وفي بيان نشرته الرئاسة عبر موقعها على “تويتر” جاء فيه: إنه “بعد انتهاء فترة الحجر الصحي وزوال أعراض الإصابة بفيروس كوفيد -19 وظهور القيم السلبية لمسحة PCR التي تم إجراؤها للرئيس الأسد وزوجته، فإنهما يعودان بدءًا من اليوم لمزاولة عملهما بشكل طبيعي”.

وكانت الرئاسة السورية أعلنت مطلع مارس/آذار أن الأسد وعقيلته أسماء أصيبا بفيروس كورونا، وأكدت في بيان أصدرته وقتها أنهما بصحةٍ جيدة وحالتهما مستقرة.

ومنذ ذلك الإعلان سرت شائعات كثيرة حول صحة رأس السلطة في دمشق، منها ما يتعلق بنقل الأسد إلى موسكو لتلقي العلاج، وهو ما نفاه السفير السوري لدى روسيا رياض حداد، وأكد أن الأسد “موجود في سوريا”.

قد يعجبك ايضا