الرئيس الفرنسي يلتقي بوفد من شمال وشرق سوريا

الاتحاد برس

ناقش وفد مشترك للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومجلس سوريا الديمقراطية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس الاثنين، تجربة الإدارة الذاتية ومستقبلها وسط التحديات الاقتصادية والأمنية.

وقال غسان اليوسف، وهو الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في الإدارة المدنية في دير الزور وأحد أعضاء الوفد، إن اللقاء تناول كيفية ضمان “حل سلمي وديمقراطي وعادل” للأزمة السورية وفق القرارات الأممية بما يضمن حقوق ومساواة كافة المواطنين والمكونات.

وأضاف لموقع الإدارة الذاتية أنه “تمت مناقشة الوضع الإداري في شمال وشرق سوريا وأهمية هذه التجربة الديمقراطية ومآلاتها المستقبلية ضمن سوريا ديمقراطية موحدة.”

وجرت مناقشة الأوضاع الاقتصادية العامّة في مناطق شمال وشرق سوريا ونقص الموارد في ظل الحصار وإغلاق المعابر.

وضم الوفد من شمال وشرق سوريا إلى جانب “اليوسف”، إلهام أحمد، رئيس الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية، وبيريفان خالد، الرئيس المشارك للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

وقال موقع الإدارة الذاتية إن أعضاء الوفد ناقشوا مع الرئيس “ماكرون” الأوضاع الأمنية وآخر مستجدات محاربة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

 

قد يعجبك ايضا