السعودية: الوقائع على الأرض ستحدد موقفنا من الرئيس الإيراني الجديد

الاتحاد برس

 

في تعليق هو الأول من المملكة العربية السعودية على وصول الرئيس الإيراني الجديد “ابراهيم رئيسي” لسدة الحطم في إيران، قال وزير الخارجية السعودي الأمير “فيصل بن فرحان” اليوم الثلاثاء إن المملكة ستبني حكمهما على حكومة “رئيسي” بناءً على الوقائع على الأرض.

وقال وزير الخارجية السعودي في مؤتمر صحفي مع نظيره النمساوي “السياسة الخارجية في إيران، من منظورنا، يديرها الزعيم الأعلى على أي حال. لذلك نحن نبني تعاملاتنا ونهجنا مع إيران على أساس الوقائع على الأرض، والتي ستكون مصدر حكمنا على الحكومة الجديدة بصرف النظر عن من يتولى المنصب”.

“بن فرحان” لم يوضح كيف يريد لهذا الواقع أن يتغير لكنه قال إنه “منزعج للغاية” من عدم رد إيران حتى الآن على أسئلة بخصوص برنامجها النووي، في إشارة على ما يبدو إلى سعي الوكالة الدولية للطاقة الذرية للحصول على تفسيرات بشأن مصدر جزيئات يورانيوم عُثر عليها في موقع تحت الأرض في الجمهورية الإسلامية.

وفي وقتٍ سابق من يوم الاثنين الفائت قال “رئيسي” إنه يريد تحسين العلاقات مع دول الخليج العربية في حين دعا السعودية إلى وقف تدخلها في اليمن على الفور.

ولم تنجح السعودية، رغم الحرب المستمرة منذ ست سنوات، في هزيمة حركة الحوثي اليمنية المدعومة من إيران، وتعارض كذلك الاتفاق النووي الإيراني الذي تحاول طهران وواشنطن إحياءة عبر محادثات غير مباشرة.

يُذكر أنَّ السعودية وإيران بدأتا محادثات مباشرة في أبريل/نيسان العام الجاري في محاولة لاحتواء التوتر بينهما.

قد يعجبك ايضا