السلطات السورية تعزل بلدة منين في ريف دمشق

الاتحاد برس

عزلت السلطات المعنية في سوريا بلدة منين بريف دمشق بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا في البلدة بعد أنباء عن عدم التزام أهل السيدة التي توفيت منذ يومين بإجراءات العزل الصحي.

وصرّح وزير الصحة السوري “نزار يازجي” تم الطلب من السلطات المعنية تطبيق العزل لبلدة منين بريف دمشق لوجود حالة وفاة لامرأة من البلدة بفيروس كورونا (وهي واحدة من الحالات العشر المسجلة في سورية) ونظرًا لعدم التزام عائلتها بالعزل وقيامهم بالبيع في محل تجاري للناس”.

من جهته قال رئيس بلدية منين بريف دمشق عبد الغني قاسم: تم اليوم في بلدة منين دفن المتوفاة بفيروس كورونا، بإشراف طاقم من وزارة الصحة باللباس الواقي الكامل”.

وأضاف قاسم: “المتوفاة هي إحدى الوفيتين اللتين أعلنت عنهما وزارة الصحة في وقت سابق، مشيرًا: “تم تطبيق الحجر الصحي على أقارب وجميع مخالطي المصابة ضمن منازلهم لمدة 15 يومًا، في حين تم العمل على تخفيض حركة الأهالي ضمن البلدة، بإشراف والتعاون مع فريق من وزارة الصحة”.

وأكد رئيس البلدية: “بحال ظهور أي أعراض على أحد أهالي البلدة يتم إجراء مسحة له مباشرةً، ويسمح للأهالي التنقل ضمن البلدة فقط للحصول على حاجاتهم الغذائية من السادسة صباحًا وحتى السادسة مساءً، و يسمح لأصحاب المحال الغذائية والخضار بالخروج لتأمين المواد والعودة إلى البلدة”.

قد يعجبك ايضا