السويد.. وقفة احتجاجية في الذكرى السنوية لمجزرة الكيماوي في الغوطة

الاتحاد برس

 

نظمت جمعيات سورية يوم السبت، وقفة احتجاجية أمام مبنى البرلمان في العاصمة السويدية ستوكهولم بمناسبة الذكرى السنوية الثامنة لهجوم قوات السلطة السورية بالأسلحة الكيميائية على الغوطة بريف دمشق.

ورفع المشاركون لافتات كتب عليها عبارات من قبيل: “حاسبوا القتلة” و”بشار الأسد دكتاتور” و”لن ننسى مذبحة الغوطة” و”العدالة لم تتحقق منذ 8 سنوات”.

وقال بيان صدر باسم المحتجين: “اجتمعنا لنظهر أننا لم ننس السوريين الذين فقدوا أرواحهم في المجزرة”.

وحذر من أن أرواح السوريين الذين لا يتعاونون مع نظام بشار الأسد في سوريا ما زالت في خطر، وشدد على وجوب اتخاذ المنظمات الدولية إجراءات لمنع الأسد من ارتكاب مجزرة كيميائية جديدة.

ووقعت المجزرة بمنطقة الغوطة الشرقية ومعضمية الشام، يوم 21 أغسطس/ آب 2013، في هجوم دام أسفر عن مقتل أكثر من 1400 مدني بينهم مئات الأطفال والنساء.

ولم يتوقف النظام بعد مجزرة الغوطة عن استخدام الأسلحة الكيميائية؛ إذ استهدف العديد من المناطق 184 مرة، وبلغ عدد المرات التي استخدم فيها ذلك السلاح الفتاك 217 مرة منذ العام 2012.

قد يعجبك ايضا