الشرطة الألمانية: السوريون الأقل صنعاً للمشاكل في ألمانيا

12096341_184310608573036_5431963510454356621_nقال رئيس فرع مكافحة الجريمة في ألمانيا “هولغر مونش”، إن الجرائم التي تحصل في مراكز إيواء اللاجئين، تصدر عن مجموعات محددة، يساعدها على ذلك الازدحام والتفرقة الدينية والاثنية عند البعض.

وذكر مصدر في الشرطة الألمانية أن اللاجئين السورين والعراقيين، هم الأقل اختلاقاً للمشاكل، حيث أن معظم المراكز التي تأوي سوريين او عراقيين، تكاد تكون خالية من المشاكل.

وأردف المصدر إن “التطرف” تقطعت به السبل أمام السوريين والعراقيين، الذين هربوا خوفاً منه ومن الجرائم التي تسبب بها، ما يجعل انتقاله إلى أوساطهم أمراً صعباً جداً.

قد يعجبك ايضا