الصواريخ تستهدف المنطقة الخضراء ببغداد مجددًا .. وأميركا تُعلّق

الاتحاد برس

 

دعت السفارة الأمريكية في بغداد جميع القادة السياسيين والحكوميين العراقيين إلى اتخاذ خطوات لمنع مثل هذه الهجمات ومحاسبة المسؤولين عنها، وذلك عقب استهداف المنطقة الخضراء وسط العاصمة بخمسة صواريخ كاتيوشا.

وقالت السفارة في بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية على موقع “تويتر” إن “الصواريخ التي استهدفت المنطقة الدولية أدت إلى رد الأنظمة الدفاعية للسفارة، ولحقت أضرار طفيفة بمجمع السفارة ولكن لم تقع إصابات أو خسائر بشرية”.

وأضافت “لقد تلقينا تقارير عن إلحاق أضرار بمناطق سكنية بالقرب من السفارة الأمريكية واحتمالية بعض الإصابات في صفوف المدنيين العراقيين الأبرياء”.

وتابعت أن “هذه الأنواع من الهجمات على المنشآت الدبلوماسية هي انتهاك للقانون الدولي واعتداء مباشر على سيادة حكومة العراق”، داعية “جميع القادة السياسيين والحكوميين العراقيين إلى اتخاذ خطوات لمنع مثل هذه الهجمات ومحاسبة المسؤولين عنها”.

وأفاد مصدر أمني، أمس الأحد، باستهداف المنطقة الخضراء وسط العاصمة العراقية بغداد بخمسة صواريخ كاتيوشا.

وقال المصدر في حديث لـ”السومرية نيوز”، إنه “تم استهداف المنطقة الخضراء بخمسة صواريخ كاتيوشا، وإطلاق منظومة السيرام داخل المنطقة”.

وأكد المصدر أن مكان إطلاق الصواريخ تم من منطقة الطمر الصحي صواريخ وسقطت على مجمع سكني في المنطقة الخضراء قريب من مبنى السفارة، مبيناً أن أحد الصواريخ سقط على شقة سكنية، وأخر ضمن كراج المجمع، بينما تطايرت شظايا القصف صوب محيط منطقة الجادرية.

يشار إلى أن المنطقة الخضراء شديدة التحصين ببغداد، والتي تضم المباني الحكومية وبعثات دبلوماسية أجنبية، تتعرض في الفترة الأخيرة إلى سلسلة من الهجمات بصواريخ كاتيوشا، دون خسائر بشرية، كما لم تكشف الأجهزة الأمنية حتى الآن عن منفذي هذه الهجمات الصاروخية.

 

قد يعجبك ايضا