الصين: التقرير العسكري الأميركي “استفزازي” ويضر بالعلاقات بين الجيشين

الاتحاد برس

 

اتّهمت الصين بشكل مباشر الولايات المتحدة بما يخص تقريرها السنوي الأخير للكونغرس، حول حالة التطورات العسكرية والأمنية في الصين، مشيرًة أن التقرير مشوه وغير دقيق وفيه الكثير من الافتراءات.

ووصف المتحدث باسم وزارة الدفاع، “وو تشيان”، تقرير ​وزير الدفاع الأمريكي​ بأنه “عمل استفزازي يضر بشكل خطير بالعلاقات بين ​الجيشين”.

وصرّحَ “وو”: “إن ​جيش التحرير الشعبي الصيني​ ملك للشعب”، مضيفًا أن الصين تسير على طريق “التنمية السلمية”، وعلى عكس التحركات الأمريكية فى ​الشرق الأوسط​، تستخدم الصين جيشها كقوة قوية للحفاظ على ​السلام​ ​العالمي. “وزارة الدفاع الصينية”

وأشارَ المتحدث باسم وزارة الدفاع: “إن جيش التحرير الشعبي الصيني سيتخذ كل الإجراءات الضرورية، للتغلب بحزم على أي محاولات وأفعال لفصل الصين عن ​تايوان​ والدفاع عن وحدة أراضي الصين”.

يُذكر أن التقرير الأمريكي، الذي صدر في أول سبتمبر/ أيلول، حذّر من أن “التحديث العسكري الصيني الذي ترك دون معالجة، سيكون له تداعيات خطيرة على المصالح الوطنية للولايات المتحدة وأمن النظام الدولي القائم على القواعد”.

 

قد يعجبك ايضا