الطيران الحربي يستمر في قصف ريف حماة الشرقي ويخلف قتلى مدنيين

الطيران الحربي يستمر في قصف ريف حماة الشرقي ويخلف قتلى مدنيين
الاتحاد برس:

قتل مدنيان، وأصيب آخرون بجروح، اليوم الأحد، بغارات جوية للطيران الروسي على ريف حماة الشرقي، في حملة جوية مستمرة منذ أشهر.
فقد قصفت طائرات حربية روسية بالصواريخ قريتي حمادة عمر وطهماز التابعتين لناحية عقيربات بريف حماة الشرقي، ما أدى للمقتل شخصين وإصابة آخرين بجروح بعضهم بحالة حرجة.

كما قصف الطيران الحربي ناحية العقيربات وقرى أبو حنايا وأبو حبيلات وقليب الثور والبرغوثية والخريجة وعرشونة والعصافرة بريف حماة الشرقي، في حين تعرضت قريتا حربنفسة وطلف، لقصف مدفعي ما تسبب بوقوع عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.



فيما قصف مدفعية النظام والميليشيات الإيرانية المتمركزة شمال مدينة حلفايا، براجمات الصواريخ وقذائف الهاون مدينة اللطامنة بريف حماة الشمالي.

قرى ريف حماة الشرقي تتعرض لقصف يومي ممنهج وكثيف من الطيران الحربي السوري وسلاح الجو الروسي، خلف العشرات من الضحايا المدنيين، وسط أوضاع إنسانية مأساوية يعيشها قاطنو تلك المناطق.

قد يعجبك ايضا