العبادي: الإصلاحات ستكلفني حياتي، وانقلاب قادم ضدي

49

أكد رئيس الوزراء العراقي “حيدر العبادي”، أنه سيمضي بالإصلاحات “حتى لو كان الثمن حياته”، كاشفاً عن استعدادات تجري من بعض المقربين له للانقلاب عليه، بعد الإصلاحات التي أطلقها خلال الفترة الماضية.

وحذر العبادي، خلال كلمة ألقاها اليوم الاثنين من أن “التظاهرات هي إنذار وتنبيه للنظام وإصلاحه”، مضيفاً أن “المحاصصة السياسية هي جزء من الملف الإصلاحي، لأن ضوابط التعيينات تأتي من نفس الحزب وبعيدة عن المهنية، وتقترب من الأقارب والمحسوبية وعدم وجود تكافؤ في الفرص للآخرين”.

ويرى الكثير من المتظاهري في العراق، أن وعود العبادي بالإصلاحات جاءت لتخدير الشعب العراقي، وأنه لم يطرح خطة للإصلاح، بل طرح فقط مفاهيم للإصلاحات، وقام بإجراءات وعاد لمجلس الوزراء يريد أن يشرعها.

ويُشار إلى أن العبادي قام خلال الأشهر الماضية حزمة من الإصلاحات، والتي تضمنت إلغاء مناصب نواب رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء، وقرارات أخرى بتقليص عدد المسؤولين، والعديد من القرارات والإجراءات القانونية الأخرى.

قد يعجبك ايضا