العثور على جثة عنصر أمن ملقاة في ريف حمص الغربي

الاتحاد برس

 

عُثر على جثة عنصر من مرتبات الأمن السياسي في حمص، مقتول وملقاة جثته في إحدى الأراضي الزراعية في تلكلخ، وذلك بعد اختطافه من قبل مجهولين في مدينة تلبيسة الخاضعة لنفوذ السلطة السورية في ريف حمص الشمالي.

يذكر أن القتيل من أبناء بلدة حديدة بمنطقة تلكلخ بريف حمص الغربي.
وتتزايد حالات وأشكال الانفلات الأمني في مناطق السلطة السورية، ففي 9 آب الجاري، أصيب نائب محافظ حلب بجروح بليغة، جراء استهدافه بالرصاص من قبل ملثمين مجهولين.

ورجحت مصادر محلية بأن الاستهداف نتيجة خلاف عشائري، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.
كما اعتدى 3 شبان مسلحين بأسلحة بيضاء على شاب أعزل، في 7 آب، عند ساحة الموكامبو وسط مدينة حلب، وطعنوه بالسكاكين قبل أن يلوذوا بالفرار إلى جهة مجهولة، ووفقًا لمصادر محلية فإن الشاب أصيب بجروح خطيرة، والشبان المعتدين هم أبناء أحد المسؤولين في النظام السوري.

قد يعجبك ايضا