الفرقة الرابعة تعتقل 25 شابًّا في ريف دمشق بسبب التظاهرات

الاتحاد برس

 

داهمت القوات الحكومية مساء أمس الجمعة بلدة “كناكر” بريف دمشق الغربي، واعتقلت عددًا كبيرًا من أبناء البلدة بتهمة المشاركة بالتظاهرات التي شهدتها المنطقة مؤخرًا.

وقالت وسائل إعلام محلية إن دوريات تابعة لـ”الفرقة الرابعة” داهمت العديد من المنازل في أحياء البلدة، واعتقلت أكثر من 25 شابًا من أبنائها بذريعة مشاركتهم في تظاهرات الجمعة، والتي أكدت استمرار الثورة وطالبت بخروج بالمعتقلين.

فتّشت الدوريات عشرات المنازل مع التدقيق على جميع قاطنيها بمن فيهم النساء وإجراء “الفيش” الأمني لهم.

حملة المداهمات تركزت في المنطقة المحيطة “بمسجد العمري” مكان خروج التظاهرة يوم أمس وفي “شارع الرشيد” وبجانب مسجد “عثمان بن عفان”.

ويذكر أنه خرجت عدة تظاهرات في درعا و إدلب وريف حلب و غيرها من مناطق سوريا في الذكرى العاشرة للانتفاضة السورية التي انطلقت منتصف آذار  2011.

قد يعجبك ايضا