الفرنسي صاحب “لوي فيتون” يزيح بيزوس من عرش الأغنى عالمياً

الاتحاد برس

 

أزاحَ الملياردير الفرنسي برنار أرنو صاحب علامة لوي فيتون Louis Vuitton للسلع الفاخرة، جيف بيزوس مجدداً من على عرش أغنى اغنياء العالم، بناءً على سعر السهم الحالي لـ Louis Vuitton.

وكانت ثروة الملياردير الفرنسي، تخطت ثروة مؤسس أمازون في وقت سابق من هذا العام.

أرنو، الذي كان رئيس مجلس إدارة Louis Vuitton منذ أن استحوذ على حصة 44٪ في تكتل العلامة التجارية أواخر الثمانينيات، تبلغ قيمة ثروته 196 مليار دولار. وهو ما يفوق صافي ثروة جيف بيزوس البالغ حوالي 186 مليار دولار.

بالاقتران مع شركة عائلية، يمتلك أرنو الآن 47٪ من Louis Vuitton، التي بلغت قيمتها السوقية الإجمالية 416 مليار دولار.

وشهدت الشركة، التي تمتلك علامات تجارية مثل Louis Vuitton و Christian Dior و Bulgari و Tag Heuer و Sephora و Hennessy، ارتفاعًا في سعر سهمها بأكثر من 30٪ منذ بداية العام.

وانتعشت Louis Vuitton منذ بدء جائحة كوفيد-19، وسجلت العديد من علاماتها التجارية مبيعات وأرباحًا قياسية في النصف الأول من عام 2021، حيث شهدت الشركة إيرادات خلال الربع الثاني بلغت 17.4 مليار دولار، بزيادة 14٪ عن مستويات ما قبل الوباء.

من ناحية أخرى، ساعد تراجع أرباح أمازون بأكثر من 7٪ الأسبوع الماضي في دفع أرنو نحو الصدارة، حيث شهد بيزوس انخفاضًا في صافي ثروته بنحو 14 مليار دولار في يوم واحد.

يُذكر أن إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، احتلَّ المركز الثالث في قائمة الأغنى عالمياً، حيث تزيد ثروته عن 160 مليار دولار من حصته في تسلا بنسبة 22.4٪ وحيازات في شركته الأخرى SpaceX.

قد يعجبك ايضا